تركيا تعلن مقتل اثنين من جنودها في شمال سوريا

تركيا تعلن مقتل اثنين من جنودها في شمال سوريا
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 27.07.2022 10:49

أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الأربعاء، مقتل اثنين من جنودها في هجوم شنه مسلحون أكراد شمالي سوريا، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

وأفاد بيان صادر عن الوزارة بأن جنديين أصيبا بجروح بالغة جراء هجوم شنه مسلحون على نقطة عسكرية، وقالت الوزارة إن الجنديين فارقا الحياة رغم محاولات إنقاذهما.

وتسيطر قوات تركية وأخرى مدعومة منها على مناطق بشمال سوريا بعد عمليات عسكرية لإبعاد المسلحين الأكراد الذين كانوا سيطروا في وقت سابق على مناطق حدودية سوريا متاخمة لتركيا.

وتهدد تركيا منذ فترة بشن عملية جديدة في شمال سوريا.

في المقابل جدّد الجيش التركي قصف مناطق تسيطر عليها "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) وقوات النظام السوري شمالي سورية، فيما تسود حالة من الهدوء الحذر بمنطقة شهبا في محافظة السويداء جنوباً على خلفية عمليات الخطف التي تمارسها مجموعات مسلحة تابعة لأمن النظام العسكري.

في غضون ذلك، انفجرت سيارتان ملغمتان بشكل متتال في قرية في ناحية الغندورة بريف حلب الشمالي الشرقي، وذكرت مصادر لـ"العربي الجديد" أن الانفجارين استهدفا سيارتين تعودان لشخصين من عائلة واحدة.

من جانبها، قالت وكالة أنباء "هاوار" المقربة من "قسد" إن "مسيّرة انتحارية استهدفت عدداً من المواطنين في عين عيسى"، وزعمت أن الطائرة المسيرة الملغمة تابعة للجيش التركي، وأسفرت عن إصابة مواطنين اثنين في ريف عين عيسى.

وقالت الوكالة إن الاستهداف أصاب "مواطنين" أمام محطة للمحروقات على الطريق الدولي في المدخل الشمالي لناحية عين عيسى، وزعمت أن أحدهما يبلغ من العمر (21 عاماً) والآخر (20 عاماً).

وكانت وزارة الدفاع التركية قد أعلنت، الإثنين، عن تحييد 15 من عناصر وقياديي "قسد" ووحدات "حماية الشعب" الكردية التي تقود "قسد" في سورية.

من جانبها، شنت "قسد" حملة اعتقالات بهدف التجنيد الإجباري في قرية المويلح بناحية الجرنية في ريف الرقة الغربي، وذلك في إطار سياسة التجنيد التي تتبعها المليشيا تحت مسمى "واجب الدفاع الذاتي".