بتهمة التجسس لصالح دولة أجنبية.. اعتقال العشرات من قيادات الحرس الثورى الإيرانى

اختراق على أرفع المستويات لأجهزة الأمن الإيرانية

بتهمة التجسس لصالح دولة أجنبية.. اعتقال العشرات من قيادات الحرس الثورى الإيرانى
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 07.02.2022 10:55 | التحديث الاخير: 07.02.2022 11:04

كشفت شبكة BBC الإخبارية، الأحد، أن السلطات الإيرانية اعتقلت عشرات القادة من الحرس الثوري، على خلفية تهم تتعلق باغتيال العالم النووي البارز محسن فخري زاده، عام 2020.

جاء ذلك في تقرير نشرته BBC، ذكر أن وزير الاستخبارات الإيراني السابق محمود علوي، أبلغ الأجهزة الأمنية بوجود مخطط لاغتيال فخري زاده، قبل شهرين من العملية.

ورجح علوي حينها أن العقل المدبر للاغتيال هو أحد أفراد الحرس الثوري الإيراني.

وأشار تقرير BBC إلى أن ما حدث يلفت إلى أن ذلك العميل "يتولى منصب رفيع ضمن الحرس الثوري، بحيث يمكنه تجاهل تحذير الاستخبارات وتنفيذ مخططه في التاريخ والتوقيت والمكان المحدد".

وذكر التقرير أن مصادر أمنية في سجن "إيفين" بطهران، أكدت "احتجاز عشرات القيادات رفيعة المستوى في الحرس الثوري بتهم التجسس".

ونقلاً عن ضابط استخباراتي سابق في فيلق القدس التابع للحرس الثوري، لفت التقرير إلى أن "وكالات أجنبية جمعت أدلة ضد عدد من المسؤولين من بينهم قيادات بالحرس الثوري، وتتضمن تلك الأدلة علاقات غرامية لابتزازهم وإجبارهم على التعاون" مع أجهزة استخبارات أجنبية.

وتشير أصابع الاتهام دوماً إلى الاستخبارات الإسرائيلية "الموساد" بوصفها العدو الأكبر لإيران، وفق تقارير سابقة.