بعد استهداف أبوظبي.. الحوثيون يعلنون مسؤوليتهم والإمارات تتوعد بالرد

قُتل 3 أشخاص في هجوم أدي إلى انفجار 3 صهاريج وقود في مستودع

بعد استهداف أبوظبي.. الحوثيون يعلنون مسؤوليتهم والإمارات تتوعد بالرد
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 17.01.2022 21:01 | التحديث الاخير: 17.01.2022 21:15

قال المتحدث باسم القوات اليمنية الموالية للحوثيين إن عملية "إعصار اليمن" استهدفت منشآت إماراتية في أبوظبي ودبي بصواريخ باليستية وطائرات دون طيار، الاثنين.

وأوضح يحيى سريع، في بيان نقلته، أن "عملية إعصار اليمن" استهدفت مطاري دبي وأبو ظبي ومصفاة النفط في المصفح في أبو ظبي وعدداً من المواقع والمنشآت الإماراتية الهامة والحساسة".

ويوم الاثنين، قُتل 3 أشخاص في هجوم أدي إلى انفجار 3 صهاريج وقود في مستودع بمنطقة المصفح، إضافة إلى استهداف منطقة في مطار أبوظبي الجديد قيد الإنشاء.

ولم تبلغ السلطات الإماراتية عن وقوع هجمات أخرى غير التي استهدفت أبوظبي.

وأضاف سريع أن العملية "حققت أهدافها بنجاح تمت العملية الموفقة بخمسة صواريخ بالستية ومجنحة وعدد كبير من الطائرات المسيرة".

أدانت وزارة الخارجية الإماراتية هجمات استهدفت منشآت في أبوظبي، الاثنين، وراح ضحيتها 3 أشخاص، قائلة إن الإمارات "تحتفظ بحقها في الرد".

وقالت الخارجية الإماراتية، في بيان: "ندين استهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية لمناطق ومنشآت مدنية على الأراضي الإماراتية اليوم... هذا الاستهداف الآثم لن يمر دون عقاب".

وأضاف البيان أن "دولة الإمارات تحتفظ بحقها في الرد على تلك الهجمات الإرهابية وهذا التصعيد الإجرامي الآثم".

ودعت الخارجية الإماراتية "المجتمع الدولي إلى إدانة هذه الأعمال الإرهابية التي تستهدف المدنيين والمنشآت المدنية ورفضها رفضا تامًا".