غارات إسرائيلية على غزة.. ومقتل قيادي بحركة الجهاد

غارات إسرائيلية على غزة.. ومقتل قيادي بحركة الجهاد
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 05.08.2022 16:56

أكد الجيش الإسرائيلي، الجمعة، تنفيذ ضربات على قطاع غزة، أسفرت إحداها عن مقتل قيادي في حركة الجهاد الإسلامي.

وأفادت مراسلة الحرة نقلا عن السلطات الصحية في غزة أن الغارات الإسرائيلية أدت إلى مقتل 7 أشخاص بينهم طفلة، بالإضافة إلى 40 جريحا.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن الجيش الإسرائيلي استهدف مواقع لحركة الجهاد الإسلامي في غزة، وذلك بعد أيام من اعتقال الجيش للقيادي في الحركة بسام السعدي.

وأفادت مراسلة الحرة بأن الغارات الإسرائيلية استهدفت مواقع للجهاد الإسلامي في غزة وخان يونس.

وأشارت مراسلة الحرة إلى وقوع إصابات خطيرة جراء استهداف إسرائيلي في حي الشجاعية في غزة.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن قائد سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي تيسير الجعبري قتل في الضربات التي استهدفت قطاع غزة.

وفي أول رد فعل على الضربات قال رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية يئير لبيد إن حكومته "لن تسمح للمنظمات العسكرية أن تفرض واقعا جديدا في منطقة غلاف غرة وتهديد سكان البلدات هناك".

وأضاف في تغريدة على تويتر: "يجب أن يعرف كل من يريد الحاق الضرر بإسرائيل أننا سنصل إليه"، مشددا أن "قوات الأمن الاسرائيلية ستقوم بكل ما يلزم ضد المخربين في الجهاد الاسلامي بهدف إزالة الخطر عن بلدات الغلاف".

وجاءت الضربات بعد أن ألقت إسرائيل القبض على بسام السعدي القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي، خلال مداهمة في مدينة جنين بالضفة الغربية في وقت سابق هذا الأسبوع.

وأغلقت بعد ذلك جميع معابر غزة وبعض الطرق المجاورة خوفا من هجمات انتقامية من الجماعة التي لها معقل في غزة.