صحيفة إسرائيلية: تحذيرات صدرت بعدم السفر إلى الإمارات والبحرين والأردن ومصر خوفاً من خطط إيرانية

صحيفة إسرائيلية: تحذيرات صدرت بعدم السفر إلى الإمارات والبحرين والأردن ومصر خوفاً من خطط إيرانية
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 20.06.2022 13:39

قال موقع "تايمز أوف إسرائيل" في تقرير نشره يوم الأحد 19 يونيو/حزيران 2022 نقلاً عن وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس قوله إن إسرائيل تعد لخيارات هجومية ضد إيران في حالة الحاجة إليها.

 وبالنظر إلى ما وصفته إسرائيل بأنه تهديد وشيك وملموس لهجوم إيراني على إسرائيليين في إسطنبول، يقول غانتس: "لسنا قادرين شخصياً على حماية كل إسرائيلي في أي مكان في العالم".

تحذير إسرائيلي من السفر للدول العربية

كما أضاف غانتس  في تصريحاته: "نحن على اتصال بالسلطات التركية ذات الصلة، ونحن بالطبع نعد بشكل أساسي قدرات هجومية، عندما تكون هناك حاجة إليها". "أقترح ألا يختبر الإيرانيون هذه القدرات".

في حين قال "تايمز أوف إسرائيل" إن مسؤولين إسرائيليين حذروا الإسرائليين من زيارة الإمارات والبحرين والأردن ومصر، بالإضافة إلى تحذير السفر الحالي إلى تركيا، بحسب تقارير إعلامية عبرية عديدة.

وقال الموقع إن لدى إسرائيل حالياً تحذير سفر عالي المستوى إلى تركيا، حيث إن هناك تهديداً ملموساً بشن هجوم إيراني على السياح الإسرائيليين في إسطنبول.

تهديدات إيرانية

في الوقت نفسه استشهدت أخبار القناة 13 الإسرائيلية وراديو الجيش بمسؤولين أمنيين إسرائيليين لم تذكر أسماءهم قائلين إنه في حين أن التهديد في الوجهات الأخرى ليس ملموساً، فقد يظهر الخطر قريباً إذا أصبحت طهران "يائسة" لارتكاب هجوم.

تزامن ذلك مع إعلان وزارة الخارجية التركية، الأحد 19 يونيو/حزيران، عن زيارة وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد إلى تركيا الخميس المقبل.

بحسب بيان لوزارة الخارجية، فإن لابيد سيزور تركيا في 23 يونيو/حزيران الجاري، وسيناقش "العلاقات الثنائية وقضايا المنطقة في اللقاءات التي ستجرى على هامش الزيارة"، من دون إضافة مزيد من التفاصيل.

كانت قناة "كان" العبرية، قالت في وقت سابق اليوم، إن "اتصالات من أجل زيارة قريبة من قبل وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد إلى تركيا".

مواجهة الإرهاب

عبرت إسرائيل عن ضرورة مواصلة الجهد المشترك مع تركيا في مواجهة الإرهاب، في ظل ما كشفت عنه تل أبيب مؤخراً بوصفه مخططات إيرانية لاستهداف إسرائيليين في تركيا، وحذرت مواطنيها من السفر لأنقرة.

 

في حين اكتسبت اللقاءات الدبلوماسية بين تركيا وإسرائيل زخماً، حيث أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأحد، اتصالاً هاتفياً مع نظيره الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ.

كما بحث أردوغان مع نظيره الإسرائيلي العلاقات بين البلدين وقضايا إقليمية، بحسب بيان نشرته دائرة الاتصال في الرئاسة التركية. واتفق الرئيسان على مواصلة الحوار بشأن العلاقات بين البلدين والمنطقة، بما في ذلك مكافحة الإرهاب والأمن، إلى جانب مواصلة التعاون من أجل ترسيخ السلام والاستقرار.

لقاءات ثنائية

من جهته، أعرب الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ عن شكره وتقديره للرئيس أردوغان على جهود تركيا في مكافحة الإرهاب.

كان وزير الخارجية التركي مولود جاووش أوغلو قد زار الأراضي الفلسطينية المحتلة في مايو/أيار 2022 وأجرى لقاءات ثنائية، بعد أن زار الرئيس الإسرائيلي تركيا في مارس/آذار 2022.

قبل زيارة الوزير الإسرائيلي بيوم واحد، يبدأ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان زيارة إلى أنقرة، يلتقي خلالها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وفق ما أعلن الرئيس التركي.