ترحيب سعودي بقرار الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن إيران

ترحيب سعودي بقرار الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن إيران
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 09.06.2022 10:37

رحبت وزارة خارجية المملكة العربية السعودية، ليلة الخميس، بقرار مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الذي يشدد على وجوب امتثال إيران لالتزاماتها في اتفاق الضمانات، وضرورة تعاونها مع الوكالة لحل كافة الإشكاليات النووية المعلقة.

ودعت المملكة في بيان بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس"، إيران للتعاون مع الوكالة، وحل القضايا العالقة دون مماطلة، آملة من الدول الأعضاء في مجلس المحافظين تقديم كامل الدعم للوكالة ومديرها العام.

ودعت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا، في بيان مشترك الأربعاء، إيران إلى "الوفاء بالتزاماتها القانونية والتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية"، إثر تبني الهيئة قرارا انتقدت فيه عدم تعاون طهران معها.

ورحّبت وزارات خارجية الدول الأربع في بيان مشترك بقرار الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي جاء "ردا على عدم تعاون إيران بشكل كاف" معها في ما يتعلق بـ"ضمانات جدية وعالقة" على صعيد أنشطتها النووية.

وأضاف البيان: "إذا قامت إيران بذلك، واستطاع المدير العام (للوكالة) الإفادة بأن قضايا الضمانات، التي لم يتم حلها، لم تعد معلقة، فلن نرى حاجة لأن يواصل المجلس دراسة واتخاذ إجراءات بشأن تلك القضايا".

وفي وقت سابق الأربعاء، قال دبلوماسيون في اجتماع مغلق إن مجلس محافظي الوكالة المؤلف من 35 دولة وافق بأغلبية ساحقة على قرار ينتقد إيران لعدم تقديمها ما يفسر وجود آثار لليورانيوم في ثلاثة مواقع لم يعلن عنها.

وهذا النص الذي قدمته الولايات المتحدة ومجموعة الدول الثلاث (بريطانيا وفرنسا وألمانيا) هو أول انتقاد لطهران تصوّت عليه وكالة الأمم المتحدة منذ يونيو 2020، على خلفية تسريع البرنامج النووي الإيراني وتوقف المفاوضات الرامية إلى إحياء اتفاق العام 2015.

وقد وافق 30 عضوا على القرار الذي عارضته روسيا والصين، وفق دبلوماسيين، فيما امتنعت الهند وليبيا وباكستان عن التصويت.