بعد الانسحاب زيلينسكي يتعهد: سنعود إلى ليسيتشانسك

بعد الانسحاب زيلينسكي يتعهد: سنعود إلى ليسيتشانسك
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 04.07.2022 06:34

بعد إعلان الجيش الأوكراني انسحاب جنوده من ليسيتشانسك، المدينة الرئيسية شرق البلاد، والتي واجهت هجوماً عنيفاً من القوات الروسية منذ أسابيع، أقر الرئيس فولوديمير زيلينسكي فعلاً بالأمر، متعهّداً باستعادة المنطقة.

وكشف في خطابه الليلي عبر الفيديو، مساء الأحد، أن القوات الأوكرانية انسحبت من ليسيتشانسك في دونباس، إلا أنها ستعود بفضل خطط الجيش واحتمال الحصول على أسلحة جديدة ومتطورة، وفق تعبيره.

كما قال: "قادة جيشنا قاموا بسحب الجنود من نقاط معينة في الجبهة، حيث يتمتع العدو بأكبر ميزة فيما يتعلق بقوة النيران، وهو ما ينطبق أيضاً على ليسيتشانسك، فهذا يعني شيئاً واحداً فقط.. وهو أننا سنعود، بفضل تكتيكاتنا وبفضل زيادة الإمدادات من الأسلحة الحديثة".

جاء ذلك في حين أعلنت هيئة أركان القوات المسلحة الأوكرانية في بيان، أن الانسحاب جاء حفاظاً على أرواح المدافعين الأوكرانيين من المدينة.

وتابعت أن التفوق المتعدد للقوات الروسية في المدفعية والقوات الجوية وأنظمة إطلاق الصواريخ والذخيرة والعدد، جعل من استمرار الدفاع عن المدينة أمراً ذو عواقب وخيمة، وفق البيان.

يذكر أن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو كان أكد الأحد أن القوات الروسية سيطرت على كل منطقة لوغانسك، بعد سيطرتها على ليسيتشانسك التي تشهد معارك شرسة منذ أسابيع.

ومن المتوقع أن يمثل هذا التطور اختراقاً حاسماً لقوات موسكو الساعية للسيطرة على شرق البلاد.

أما ليسيتشانسك فكانت آخر مدينة كبيرة تخضع لسيطرة الأوكرانيين في لوغانسك في حوض دونباس بشرق أوكرانيا.

وتشكل السيطرة عليها مؤشراً إلى تقدم روسي كبير في دونباس، وهو أمر تركز عليه موسكو منذ أن انسحبت من كييف.