لأول مرة منذ 20 عاماً.. اليورو يبلغ مستوى التعادل مع الدولار

لأول مرة منذ 20 عاماً.. اليورو يبلغ مستوى التعادل مع الدولار
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 12.07.2022 15:25

تراجعت قيمة اليورو اليوم الثلاثاء لتبلغ دولاراً واحداً، في مستوى لم يُسجّل منذ أن طرحت العملة الموحدة للتداول قبل 20 عاماً، وذلك في ظل المخاطر الناجمة عن قطع إمدادات الغاز الروسي على الاقتصاد الأوروبي.

وبلغت قيمة اليورو دولاراً واحداً قرابة الساعة العاشرة بتوقيت غرينتش لفترة وجيزة، في سابقة منذ كانون الأول 2002، قبل أن ترتفع مجدّداً بشكل طفيف.

ويخيّم القلق على الأسواق بسبب أزمة طاقة كبيرة في القارة الأوروبية، إذ تسري شكوك بشأن إذا ما كانت روسيا ستستأنف تسليم الغاز بعد تعليقه لإجراء أعمال صيانة في أنبوبَي غاز "نورد ستريم 1"، ويزيد هذا الوضع المخاوف من ركود في أوروبا. وفق ما أوردت وكالة (فرانس برس).

ويرى المحلل جيفري هالي لدى شركة "Oanda" أن موارد الطاقة الروسية هي "في قلب العاصفة في أوروبا". مضيفاً أن إعلان كندا السبت إعادتها لألمانيا توربينات مخصصة لأنبوب غاز نورد ستريم لتخفيف حدة أزمة الطاقة مع روسيا "كان بدون تأثير إيجابي".

وبدأت مجموعة غازبروم الروسية العملاقة الإثنين فترة صيانة لأنبوب "نورد ستريم 1" تستمر لمدة 10 أيام. وتنتظر ألمانيا ودول أوروبية أخرى لمعرفة ما إذا كانت روسيا ستستأنف تسليم الغاز بعد هذه الفترة.

ويعتبر هالي أن "المسألة الرئيسية هي معرفة ما إذا كان الغاز سيأتي بعد 21 تموز، ويبدو أن الأسواق استبقت الأحداث وأخذت قرارها".

وحذّر المحلل لدى شركة "UBS" مارك هيفيلي من أن وقف تسليم الغاز الروسي لأوروبا "سيسبب ركوداً في كل منطقة اليورو مع انكماش اقتصادي لثلاثة فصول متتالية".