تواصل التحركات الدبلوماسية لإحياء الاتفاق النووي

تواصل التحركات الدبلوماسية لإحياء الاتفاق النووي
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 04.07.2022 19:04

أجرى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اتصالاً هاتفياً، مع وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن.

وقالت وزارة الخارجية القطرية في حسابها على "تويتر"، إنه جرى خلال الاتصال استعراض العلاقات الثنائية الوثيقة بين دولة قطر والولايات المتحدة، وسبل تطويرها في مختلف المجالات، كما تم التطرق إلى مستجدات محادثات الاتفاق النووي، وعدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وكان وزير الخارجية الأميركي قال في تغريدة عبر حسابه في "تويتر"، إنه أجرى محادثات مع وزير الخارجية القطري، وقد "شكرته على مساعدة قطر المستمرة في المفاوضات الإيرانية والأفغانية، وكذلك دعم قطر للبنان".

من جهتها، رحبت وزيرة الخارجية الفرنسية بوجود "علاقات جيدة" بين طهران وباريس، مؤكدة ضرورة استمرار المفاوضات النووية. ودعت كولونا إلى اغتنام فرصة الحوار والتفاوض، والسعي للوصول إلى اتفاق مرضٍ لجميع الأطراف، مؤكدة أن نافذة الدبلوماسية ما زالت مفتوحة، ويجب استغلالها بأفضل الطرق للتوصل إلى اتفاق.

وقالت وزيرة الخارجية الفرنسية إن "إبرام الاتفاق أفضل من عدمه"، معربة عن أملها في أن يباشر السفراء الجدد للبلدين نشاطهما قريبا.

وفي سياق متصل، بحث نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في اتصال مع نظيره الأميركي أنتوني بلينكن، مستجدات محادثات الاتفاق النووي وعددا من الملفات المشتركة.