في أول خطاب له رئيسًا لحكومة إسرائيل.. لابيد : إيران أخطر تهديد لنا

في أول خطاب له رئيسًا لحكومة إسرائيل.. لابيد : إيران أخطر تهديد لنا
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 03.07.2022 13:21

قال رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية يائير لابيد، الأمس (السبت)، إن إيران هي "أخطر تهديد" للبلاد،

وحذر من أنه سيفعل كل ما لديه لمنع طهران من الحصول على سلاح نووي أو "ترسيخ" نفسها على طول حدود إسرائيل، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.

وأضاف لبيد في أول خطاب له منذ توليه منصب رئيس الوزراء المؤقت من بعد نفتالي بينت يوم الجمعة: "إسرائيل تعرف كيف تستخدم قوتها ضد كل تهديد، ضد كل عدو"، بحسب وكالة "بلومبرغ" للأنباء.

وحسب صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، قال لابيد “إسرائيل أهم منا”، موجهًا الشكر لسلفه السابق نفتالي بينيت لقيادة الحكومة في العام الماضي، مشيرًا إلى أنه قدم إنجازات اقتصادية وأمنية لم تشهدها تل أبيب منذ سنوات

وزعم: "أقول لكل من يبحث عن الضرر لنا، من غزة إلى طهران، من شواطئ لبنان إلى سوريا، لا تختبرونا. ستعرف إسرائيل كيف تستخدم قوتها في مواجهة أي تهديد أو عدو".

ولفت لابيد إلى أن هناك مزايا عظيمة وراء الاتفاقيات الإبراهيمية وهو ما سيحدث أيضا مع الاتفاقات القادمة.

وتابع: “نعتقد أن التهديد الإيراني هو أخطر تهديد لإسرائيل”، موضحًا أنه سيتم بذل كل ما هو ضروري لمنع إيران من الوصول إلى القدرة النووية أو التمركز على حدود إسرائيل.

وسيتولى لابيد منصب القائم بأعمال رئيس الوزراء إلى حين تشكيل حكومة جديدة بعد الانتخابات المقررة في أول نوفمبر (تشرين الثاني) وانهار الائتلاف الحاكم بزعامة بينيت بعد ما يزيد قليلا على عام في منصبه في أعقاب انشقاق عضوين من حزبه مما أعاد البلاد إلى حالة من عدم الاستقرار السياسي المتجدد قبل أسابيع فقط من زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن.