السعودية تتحرك في قضية الصحفي الإسرائيلي الذي دخل أراضيها..

السعودية تتحرك في قضية الصحفي الإسرائيلي الذي دخل أراضيها..
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 22.07.2022 13:05

أعلن الأمن العام السعودي، الخميس 21 يوليو/تموز 2022، إحالة مواطن إلى النيابة العامة لتواطئه مع صحفي أمريكي دخل إلى مكة "غير مسلم" في مخالفة للأنظمة المعمول بها في المدينة المقدسة، وذلك بعد أيام قليلة على نشر "القناة 13" الإسرائيلية تقريراً لمراسلها الذي دخل سراً إلى مكة وسلك مسار المسلمين.

إذ أصدر الأمن العام السعودي بياناً قال فيه إن شرطة مكة "أحالت إلى النيابة العامة مواطناً متواطئاً، قام بنقل وتسهيل دخول أحد الصحفيين (غير المسلمين) ويحمل الجنسية الأمريكية إلى العاصمة المقدسة عبر سلوكه المسار الخاص بالمسلمين، في مخالفة صريحة للأنظمة التي تحظر دخول مكة المكرمة لغير المسلمين، حيث جرى إيقافه واتخاذ الإجراءات النظامية بحقه".

وبحسب البيان فقد أكد الأمن العام على جميع القادمين إلى المملكة، ضرورة احترام الأنظمة والالتزام بما تقضي به، وخصوصاً ما يتعلق بالحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، مشيراً إلى أن أي مخالفة من هذا النوع تُعتبر جريمة لن يتم التساهل معها، وسيتم تطبيق العقوبات على مرتكبيها.

وختم الأمن العام السعودي بيانه: "تمت إحالة قضية الصحفي مرتكب الجريمة للنيابة العامة لاتخاذ ما يلزم بحقه وفق الأنظمة".

وكشف مراسل القناة 13 الإسرائيلية، جيل تماري، الإثنين 18 يوليو/تموز 2022، تفاصيل دخوله إلى مدينة مكة المكرمة، التي يُمنع على غير المسلمين الدخول إليها، حيث تجول في شوارعها، وصوّر لقطات بالقرب من الحرم المكي المقدس.

إذ أشار المراسل الإسرائيلي إلى أنه استعان بمرشد ساعده على الدخول إلى مكة، وكشف أنه أخفى عن المرشد الذي كان يقود السيارة طيلة فترة التجول في مكة أنه صحفي إسرائيلي، وبدا من سياق الحديث بينهما، والذي صوّره الفيديو، أن تماري أقنع السائق بأنه من الولايات المتحدة.

وبعد نشر القناة الإخبارية 13 تقرير تماري، تسبب في إثارة حالة غضب واسعة على مواقع التواصل، مما اضطره لتقديم اعتذاره عبر صفحته على تويتر قائلاً: "أود أن أكرر أن هذه الزيارة إلى مكة لم يكن القصد منها الإساءة للمسلمين أو أي شخص آخر. إذا شعر أي شخص بالإساءة من هذا الفيديو، فأنا أعتذر بشدة. كان الغرض من هذا المسعى برمته هو إبراز أهمية مكة وجمالها"، وأقدمت القناة التي يعمل بها على الخطوة نفسها.

فيما قالت القناة الإسرائيلية: "زيارة محرر الشؤون الخارجية لمكة المكرمة لن تأتي للمساس بمشاعر الأمة الإسلامية والمملكة العربية السعودية. نحن في أخبار القناة 13 نعبّر عن اعتذارنا وأسفنا إن شعر أحد بالغضب بسبب هذه الزيارة، إن الفضول الصحفي هو جوهر العمل الصحفي من أجل الوصول إلى كل الأماكن والتغطية من مصدر أول"، حسب قولها.