إيران تعلن رسميا قدرتها التقنية على إنتاج السلاح النووي

إيران تعلن رسميا قدرتها التقنية على إنتاج السلاح النووي
كاتب يوميات الشرق الاوسط
تاريخ النشر: 02.08.2022 09:34

نقلت وكالة فارس شبه الرسمية للأنباء عن محمد إسلامي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية قوله الاثنين إن إيران لديها القدرة التقنية على إنتاج قنبلة نووية لكنها لا تنوي القيام بذلك.

ويؤكد إسلامي بذلك تصريحات سابقة أدلى بها كمال خرازي، المستشار الكبير للزعيم الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي، في يوليو/تموز.

وتعد تصريحات خرازي بمثابة إشارة نادرة إلى أن الجمهورية الإسلامية قد تكون مهتمة بامتلاك أسلحة نووية، وهو أمر تنكره منذ فترة طويلة.

وقال إسلامي "كما ذكر السيد خرازي، إيران لديها القدرة التقنية على إنتاج قنبلة نووية، لكن مثل هذا البرنامج غير مطروح على جدول الأعمال".

وتُخصب إيران بالفعل اليورانيوم حتى درجة نقاء 60 بالمئة، وهي أعلى بكثير من سقف 3.67 بالمئة المحدد بموجب اتفاق طهران النووي المبرم عام 2015 مع القوى العالمية. ويتطلب صنع قنبلة نووية توفر يورانيوم مخصب بنسبة 90 بالمئة.

وتخلى الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب في عام 2018 عن الاتفاق النووي والذي ينص على أن تكبح طهران عمليات التخصيب النووي في مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية الدولية المفروضة عليها.

وقال كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين الأحد إن إيران استجابت لاقتراح جوزيب بوريل، مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، الذي يرمي إلى إنقاذ الاتفاق النووي وتسعى لاختتام سريع للمفاوضات.

وقال بوريل يوم الثلاثاء إنه اقترح مسودة نص جديد لإعادة إحياء الاتفاق.

وقال ناصر كنعاني، المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، "بعد تبادل رسائل الأسبوع الماضي ومراجعة النصوص المقترحة، هناك احتمال بأن نتمكن في المستقبل القريب من التوصل إلى نتيجة بخصوص توقيت بدء جولة جديدة من المحادثات النووية".

وتم الاتفاق بشكل أساسي على الخطوط العريضة لإحياء الاتفاق في مارس/آذار بعد 11 شهرا من المحادثات غير المباشرة في فيينا بين طهران وإدارة الرئيس الأميركي جو بايدن.

لكن المحادثات انهارت بعد ذلك بسبب عقبات من بينها مطالبة طهران بضرورة أن تقدم واشنطن ضمانات بعدم تخلي أي رئيس أميركي عن الاتفاق مثلما فعل ترامب.

ولا يمكن لبايدن أن يتعهد بذلك لأن الاتفاق النووي عبارة عن تفاهم سياسي غير ملزم وليس معاهدة ملزمة قانونا.