Home منوعات “الباراسيتامول” يتسبب بوفاة أطفال ويُسحب من سوق إحدى الدول

“الباراسيتامول” يتسبب بوفاة أطفال ويُسحب من سوق إحدى الدول

0
“الباراسيتامول” يتسبب بوفاة أطفال ويُسحب من سوق إحدى الدول

أوعزت وزارة الصحة في غامبيا بسحب جميع الأدوية التي تحتوي على “الباراسيتامول” أو مادة “البروميثازين” من الأسواق، على خلفية حالات وفاة غامضة شملت عشرات الأطفال المصابين بالفشل الكلوي الحاد.

يأتي ذلك في الوقت الذي حذّر فيه علماء من أن الاستخدام اليومي لمسكّن الألم الشائع “الباراسيتامول”، يزيد من مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية

وأفاد تقرير لوزارة الصحة الغامبية صدر في الـ8 من آب الفائت، بأن ارتفاعا مفاجئاً في حالات الفشل الكلوي الحاد لدى أطفال تتراوح أعمارهم بين خمسة أشهر وأربعة أعوام، تسبّب في وفاة ما لا يقل عن 28 منهم، وفق ما نقلت “فرانس برس

وعلى ضوء التقرير، أطلقت السلطات تحقيقاً بالأمر مشيرة -حتى اليوم- إلى أن الأسباب المحتملة قد تكون بكتيريا “الإشريكية القولونية” وأدوية سائلة تحتوي على الباراسيتامول. في حين أن وزارة الصحة رجّحت في الأسبوع الماضي وجود سبب آخر هو أدوية سائلة مركبة من “البروميثازين” الذي يستخدم كدواء مضاد للهيستامين (معالجة الحساسية والأرق المؤقت)

من جهتها، أصدرت وكالة مراقبة الأدوية في غامبيا رسالة تذكير بكل المنتجات التي تحوي الباراسيتامول أو البروميثازين “المشتبه في أنهما تسببا في تسجيل حالات فشل كلوي حاد لدى الأطفال ووفاة عدد منهم”، ووجهتها إلى جميع مستوردي الأدوية وتجار الجملة وتجار التجزئة، بما فيهم المستشفيات

وحذّرت الوكالة في رسالتها من مخالفة التعليمات. وقالت: “نظراً لخطورة ما حصل وبهدف حماية المواطنين، ستُسحب من الأسواق المنتجات المشبوهة لكل الشركات وستبدأ العملية من منازل المواطنين”، مؤكدة أن “عقوبات حادة ستُطبق على المخالفين”، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الفرنسيةيعمل الباراسيتامول عن طريق منع الرسائل الكيميائية في الدماغ التي تخبرنا أننا نعاني من الألم، ويقلل أيضا من الحمى من خلال التأثير على النواقل الكيميائية في منطقة من الدماغ تنظم درجة حرارة الجسم.

 : ويستخدم الباراسيتامول لعلاج كلّ من

الصداع.
آلام المعدة.
آلام الأذن.
أعراض البرد.
خفض درجة الحرارة المرتفعة (الحمى).
يتوفر الباراسيتامول للأطفال على شكل أقراص أو شراب، كما يأتي أيضا على شكل تحاميل تفيد في تخفيف الآلام وارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال الذين يجدون صعوبة في بلع الأقراص أو الشراب أو الذين يمرضون كثيراً

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here