Home الأخبار العالمية القضاء الفرنسي يحكم بسجن رجلين متهمين بتمويل الإرهاب في سوريا

القضاء الفرنسي يحكم بسجن رجلين متهمين بتمويل الإرهاب في سوريا

0
القضاء الفرنسي يحكم بسجن رجلين متهمين بتمويل الإرهاب في سوريا

حكم القضاء الفرنسي بالسجن على رجلين اعتقلا بتهمة تمويل أعمال إرهابية في سوريا عبر العملات المشفرة

وقالت صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية إن الرجلين وهما سامي علامي، فرنسي جزائري 26 عاماً، وعبد الرحمن الشيخ، وهو فرنسي مغربي 23 عاماً، حكم عليهما في محكمة جنائية في باريس، بتهمة “المشاركة في جمعية إجرامية إرهابية، وتمويل الإرهاب”

وحكم على علام بالسجن ثلاث سنوات مع عام واحد مع المراقبة، بينما حكم على الشيخ بالسجن عامين مع المراقبة لمدة عامين

وأوضحت الصحيفة أن الرجلين اعتقلا في أيلول من العام 2020، بعد عملية نفذتها النيابة العامة الفرنسية لمكافحة الإرهاب، مع 29 آخرين، يشتبه في أنهم يمولون متطرفين إسلاميين في سوريا بالعملات المشفرة

وأضافت الصحيفة الفرنسية أن علام والشيخ كانا “جزءاً من شبكة اتهمت بتمويل جهاديين في سوريا باستخدام العملات المشفرة بين عام 2018 و2020، ويقدر المبلغ الذي تم تحويله عبر العملات المشفرة إلى سوريا بغرض تمويل الإرهاب بحوالي 280 ألف يورو

وفي وقت سابق، قالت وكالة الصحافة الفرنسية إن سامي علام يشتبه في أنه فتح حسابات على الإنترنت، ومحفظات بالعملات المشفرة لعناصر من “هيئة تحرير الشام”، وكذلك عبد الرحمن الشيخ

كما يُشتبه في أن المدعى عليهما كانا على صلة بالمدعو مسعود سيكيرجي الملقب بأبي موسى، ووليد فيكار الملقب بأبي داود المغربي، وهما عنصران في “هيئة تحرير الشام”، توجها إلى سوريا في العام 2013، وتم التعرف إليهما في أنهما وراء نظام التمويل الإلكتروني، وحُكم عليهما في نيسان 2016، بالسجن 10 سنوات، بالإضافة لمذكرة توقيف بتهمة إنشاء جماعة إجرامية إرهابية

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here