المفوضة الأممية لحقوق الإنسان ميشيل باشليت تعتزم عدم الترشح لولاية ثانية

0
المفوضة الأممية لحقوق الإنسان ميشيل باشليت تعتزم عدم الترشح لولاية ثانية

أعلنت المفوضة الأممية لحقوق الإنسان، ميشيل باشليت، اعتزامها عدم الترشح لولاية ثانية، في حين أعرب أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، عن امتنانه لجهودها خلال توليها منصبها.

وقالت باشليت، في تغريدة عبر تويتر أمس الإثنين: “لقد تحدثت اليوم خلال افتتاح جلستي الأخيرة كمفوض سامٍ للأمم المتحدة لحقوق الانسان. بأني لن أترشح لولاية ثانية لأسباب شخصية”، مضيفةً “حان الوقت للعودة إلى تشيلي وعائلتي”، ودعت باشليت، دول العالم إلى العمل معا لحل تحديات حقوق الإنسان.

وفي مؤتمر صحفي عقده المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، في مقر المنظمة الدولية بنيويورك، قال إن غوتيرش “ممتن للغاية لباشليت على خدماتها الدؤوبة التي قدمتها للأمم المتحدة بصفتها المفوضة السامية لحقوق الإنسان”.

وأضاف: “منذ أيامها الأولى في تشيلي مع تضحيات شخصية هائلة، كانت في الخطوط الأمامية للنضال من أجل حقوق الإنسان طوال حياتها”.

وتابع: “في كل ما قامت به كانت باشليت تعيش وتتنفس حقوق الإنسان. لقد حركت الإبرة في سياق سياسي شديد الصعوبة، وقد أحدثت فرقاً عميقاً للناس في جميع أرجاء العالم”.

وأكد دوجاريك، نقلا عن غوتيرش، أن باشليت “لا تزال تحصل على دعمي الكامل، وسوف أقدّر دائماً حكمتها وصوتها القوي ونجاحها في ضمان أن تكون حقوق الإنسان أساس إجراءات الأمم المتحدة”.

ووافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة في 10 أغسطس/آب 2018، على قرار غوتيرش، بتعيين باشليت في منصب المفوضة الأممية السامية لحقوق الإنسان، لولاية مدتها 4 سنوات تنتهي آب المقبل، ولم يوضح دوجاريك الأسباب التي دفعت باشليت إلى الإعلان عن قرارها.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here