6.7 C
Istanbul
الخميس, فبراير 2, 2023
الرئيسيةلحماية علاقات البلدين.. رئيس إسرائيل يلتقي ملك الأردن في عمّان

لحماية علاقات البلدين.. رئيس إسرائيل يلتقي ملك الأردن في عمّان

تاريخ:

Array

أخبار مماثلة

شعبية أردوغان ترتفع لأعلى مستوى لها منذ عامين بعد خطوات اتخذها ما هي ؟

أظهرت استطلاعات للرأي عامة وخاصة، أن شعبية الرئيس التركي،...

“لعدم سداد الأقساط” النظام السوري “يستولي” على أملاك المهجرين ومنازلهم في سوريا

صادر النظام السوري مؤخرا، آلاف الشقق السكنية العائدة لمهجرين...

اجتماع أميركي إسرائيلي “لوقف التصعيد الإسرائيلي في القدس “

بحث مسؤولون أميركيون وفلسطينيون، الأمس الأربعاء، المستجدات السياسية والميدانية...

التقى الرئيس الإسرائيلي يتسحاق هرتسوغ بالعاهل الأردني الملك عبد الله في وقت سابق من هذا الأسبوع، حسبما أعلن مكتب رئيس الدولة يوم الأربعاء، قبل زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى المنطقة.

تناولت زيارة هرتسوغ للقصر الملكي “التطورات الدبلوماسية في المنطقة”، بحسب بيان صادر عن المتحدث باسم رئيس الدولة.

وجاء في الرسالة “خلال اللقاء الودي، الذي أجري بدعوة من الملك عبد الله، ناقش الرئيس والملك قضايا استراتيجية عميقة، على المستويين الثنائي والإقليمي”.

ورفض مكتب الرئيس التعليق على من رافق هرتسوغ في رحلته.

وأعلن مكتب هرتسوغ أن الزيارة تمت بالتنسيق مع مكتب رئيس الوزراء ووزارة الخارجية، من بين وزارات أخرى.

وناقش الزعيمان ضمان استقرار العلاقات الثنائية و”ضرورة الحوار مع جميع الأطراف الفاعلة في المنطقة”.

لم يحضر وزير الخارجية الأردني منتدى الحوار الأخير بين إسرائيل والدول العربية، “قمة النقب” في شهر مارس. قام عبد الله بزيارة نادرة إلى رام الله بينما التقى وزراء خارجية مصر والإمارات والبحرين والمغرب في سديه بوكير.

آخر زيارة قام بها هرتسوغ إلى عمّان كانت في شهر مارس، خلال موجة من الهجمات المميتة في إسرائيل. خلال اللقاء الذي جمعه بهرتسوغ بعد يوم من وقوع هجوم دام نفذه فلسطيني في بني براك، أدان عبد الله “الهجمات المأساوية على المدنيين من الجانبين وخاصة ما حدث في الليلة الماضية”

وقال عبد الله لهرتسوغ، الذي وصل من القدس، في حينها “كل حياة مهمة”.

في يوليو 2021، اتصل عبد الله بهرتسوغ لتهنئته على تولي منصب رئيس الدولة. في وقت سابق من ذلك الشهر، التقى رئيس الوزراء نفتالي بينيت بالملك الأردني في لقاء سري جمعهما في القصر الملكي في عمّان، في أول قمة تجمع قادة البلدين منذ أكثر من ثلاث سنوات.

شهدت العلاقات مع الأردن، التي عرفت توترا في ظل الحكومة السابقة، تحسنا ملحوظا خلال العام الأخير في فترة الحكومة الحالية قبل اندلاع توترات خلال شهر رمضان.

في إظهار لاستيائها من تصريحات صدرت عن عمّان، تراجعت إسرائيل خطوة إلى الوراء وتجنبت أي زيارة رفيعة المستوى لعدة أسابيع. في الأسبوع الماضي، زار مستشار الأمن القومي إيال حولاتا الأردن، في أول مؤشر على عودة العلاقات إلى مسارها قبل زيارة بايدن إلى إسرائيل والسلطة الفلسطينية والمملكة العربية السعودية في 13-16 يوليو.

سيصل بايدن إلى مطار بن غوريون في 13 يوليو، وسيكون في استقباله يائير لابيد، الذي من المقرر أن يكون رئيسا للوزراء بحلول ذلك الوقت. كما سيلتقي برئيس الوزراء المنتهية ولايته نفتالي بينيت، الذي بنى معه علاقة متينة خلال العام المنصرم. حرصا منه على تجنب أي تصور بأنه يتدخل في الانتخابات الإسرائيلية، سيلتقي بايدن أيضا بزعيم المعارضة بنيامين نتنياهو.

 

المصادر الإضافية :تايمز أوف إسرائيل

أخبار شعبية

التقى الرئيس الإسرائيلي يتسحاق هرتسوغ بالعاهل الأردني الملك عبد الله في وقت سابق من هذا الأسبوع، حسبما أعلن مكتب رئيس الدولة يوم الأربعاء، قبل زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى المنطقة.

تناولت زيارة هرتسوغ للقصر الملكي “التطورات الدبلوماسية في المنطقة”، بحسب بيان صادر عن المتحدث باسم رئيس الدولة.

وجاء في الرسالة “خلال اللقاء الودي، الذي أجري بدعوة من الملك عبد الله، ناقش الرئيس والملك قضايا استراتيجية عميقة، على المستويين الثنائي والإقليمي”.

ورفض مكتب الرئيس التعليق على من رافق هرتسوغ في رحلته.

وأعلن مكتب هرتسوغ أن الزيارة تمت بالتنسيق مع مكتب رئيس الوزراء ووزارة الخارجية، من بين وزارات أخرى.

وناقش الزعيمان ضمان استقرار العلاقات الثنائية و”ضرورة الحوار مع جميع الأطراف الفاعلة في المنطقة”.

لم يحضر وزير الخارجية الأردني منتدى الحوار الأخير بين إسرائيل والدول العربية، “قمة النقب” في شهر مارس. قام عبد الله بزيارة نادرة إلى رام الله بينما التقى وزراء خارجية مصر والإمارات والبحرين والمغرب في سديه بوكير.

آخر زيارة قام بها هرتسوغ إلى عمّان كانت في شهر مارس، خلال موجة من الهجمات المميتة في إسرائيل. خلال اللقاء الذي جمعه بهرتسوغ بعد يوم من وقوع هجوم دام نفذه فلسطيني في بني براك، أدان عبد الله “الهجمات المأساوية على المدنيين من الجانبين وخاصة ما حدث في الليلة الماضية”

وقال عبد الله لهرتسوغ، الذي وصل من القدس، في حينها “كل حياة مهمة”.

في يوليو 2021، اتصل عبد الله بهرتسوغ لتهنئته على تولي منصب رئيس الدولة. في وقت سابق من ذلك الشهر، التقى رئيس الوزراء نفتالي بينيت بالملك الأردني في لقاء سري جمعهما في القصر الملكي في عمّان، في أول قمة تجمع قادة البلدين منذ أكثر من ثلاث سنوات.

شهدت العلاقات مع الأردن، التي عرفت توترا في ظل الحكومة السابقة، تحسنا ملحوظا خلال العام الأخير في فترة الحكومة الحالية قبل اندلاع توترات خلال شهر رمضان.

في إظهار لاستيائها من تصريحات صدرت عن عمّان، تراجعت إسرائيل خطوة إلى الوراء وتجنبت أي زيارة رفيعة المستوى لعدة أسابيع. في الأسبوع الماضي، زار مستشار الأمن القومي إيال حولاتا الأردن، في أول مؤشر على عودة العلاقات إلى مسارها قبل زيارة بايدن إلى إسرائيل والسلطة الفلسطينية والمملكة العربية السعودية في 13-16 يوليو.

سيصل بايدن إلى مطار بن غوريون في 13 يوليو، وسيكون في استقباله يائير لابيد، الذي من المقرر أن يكون رئيسا للوزراء بحلول ذلك الوقت. كما سيلتقي برئيس الوزراء المنتهية ولايته نفتالي بينيت، الذي بنى معه علاقة متينة خلال العام المنصرم. حرصا منه على تجنب أي تصور بأنه يتدخل في الانتخابات الإسرائيلية، سيلتقي بايدن أيضا بزعيم المعارضة بنيامين نتنياهو.

 

المصادر الإضافية :تايمز أوف إسرائيل

أخبار مماثلة

شعبية أردوغان ترتفع لأعلى مستوى لها منذ عامين بعد خطوات اتخذها ما هي ؟

أظهرت استطلاعات للرأي عامة وخاصة، أن شعبية الرئيس التركي،...

“لعدم سداد الأقساط” النظام السوري “يستولي” على أملاك المهجرين ومنازلهم في سوريا

صادر النظام السوري مؤخرا، آلاف الشقق السكنية العائدة لمهجرين...

اجتماع أميركي إسرائيلي “لوقف التصعيد الإسرائيلي في القدس “

بحث مسؤولون أميركيون وفلسطينيون، الأمس الأربعاء، المستجدات السياسية والميدانية...

أخبار شعبية

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا