8.3 C
Istanbul
الخميس, فبراير 2, 2023
الرئيسيةهجوم بطائرات مسيرة على قاعدة عسكرية تركية في شمال العراق

هجوم بطائرات مسيرة على قاعدة عسكرية تركية في شمال العراق

تاريخ:

Array

أخبار مماثلة

شعبية أردوغان ترتفع لأعلى مستوى لها منذ عامين بعد خطوات اتخذها ما هي ؟

أظهرت استطلاعات للرأي عامة وخاصة، أن شعبية الرئيس التركي،...

“لعدم سداد الأقساط” النظام السوري “يستولي” على أملاك المهجرين ومنازلهم في سوريا

صادر النظام السوري مؤخرا، آلاف الشقق السكنية العائدة لمهجرين...

اجتماع أميركي إسرائيلي “لوقف التصعيد الإسرائيلي في القدس “

بحث مسؤولون أميركيون وفلسطينيون، الأمس الأربعاء، المستجدات السياسية والميدانية...

تعرضت قاعدة عسكرية تركية في شمال العراق لهجوم بطائرتين مسيرتين مفخختين صباح الجمعة، لم يوقع ضحايا، كما أفاد مصدر محلي وكالة فرانس برس، وذلك بعد يومين على تعرض منتجع سياحي لقصف حمَّلت بغداد الجيش التركي مسؤوليته.

وتقيم تركيا نحو 40 نقطة وقاعدة عسكرية في شمال العراق بالقرب من حدودها حيث تطارد منذ أكثر من 25 عامًا مقاتلي حزب العمال الكردستاني الذي تصنّفه وحلفاؤها الغربيون منظمة “إرهابية”.

ويخوض حزب العمال الكردستاني تمرّدا ضد الدولة التركية منذ العام 1984، ويتخذ من مناطق جبلية في شمال العراق، قواعد خلفية له.

وقال مدير ناحية بامرني في إقليم كردستان، حيث وقع الهجوم، ميران اسماعيل لفرانس برس “هاجمت طائرتان مسيرتان صباح اليوم (الجمعة) قاعدة عسكرية تركية في  ناحية بامرني وتم إسقاطهما دون حدوث خسائر”

وفيما لم يتم تبني الهجوم، قالت قناة على تليجرام مؤيدة لفصائل مسلحة شيعية موالية لإيران إن المقاومة العراقية نفذت الهجوم.

يأتي الهجوم عقب تعرض منتجع سياحي في قضاء زاخو في الإقليم لقصف مدفعي حمّلت بغداد الجيش التركي مسؤوليته، وأدى الى مقتل تسعة مدنيين بينهم نساء وأطفال وإصابة 23 آخرين بجروح.

واستدعت بغداد على إثره القائم بأعمالها من أنقرة، وطالبت بانسحاب القوات التركية من الأراضي العراقية.

من جانبها، نفت تركيا مسؤوليتها عن الهجوم. وقالت الخارجية التركية إنّ “مثل هذه الهجمات” تقوم بتنفيذها “منظمات إرهابية”، داعيةً في بيان العراق “ألّا يقوم بإعلانات تحت تأثير البروباغندا الإرهابية”.

أخبار شعبية

تعرضت قاعدة عسكرية تركية في شمال العراق لهجوم بطائرتين مسيرتين مفخختين صباح الجمعة، لم يوقع ضحايا، كما أفاد مصدر محلي وكالة فرانس برس، وذلك بعد يومين على تعرض منتجع سياحي لقصف حمَّلت بغداد الجيش التركي مسؤوليته.

وتقيم تركيا نحو 40 نقطة وقاعدة عسكرية في شمال العراق بالقرب من حدودها حيث تطارد منذ أكثر من 25 عامًا مقاتلي حزب العمال الكردستاني الذي تصنّفه وحلفاؤها الغربيون منظمة “إرهابية”.

ويخوض حزب العمال الكردستاني تمرّدا ضد الدولة التركية منذ العام 1984، ويتخذ من مناطق جبلية في شمال العراق، قواعد خلفية له.

وقال مدير ناحية بامرني في إقليم كردستان، حيث وقع الهجوم، ميران اسماعيل لفرانس برس “هاجمت طائرتان مسيرتان صباح اليوم (الجمعة) قاعدة عسكرية تركية في  ناحية بامرني وتم إسقاطهما دون حدوث خسائر”

وفيما لم يتم تبني الهجوم، قالت قناة على تليجرام مؤيدة لفصائل مسلحة شيعية موالية لإيران إن المقاومة العراقية نفذت الهجوم.

يأتي الهجوم عقب تعرض منتجع سياحي في قضاء زاخو في الإقليم لقصف مدفعي حمّلت بغداد الجيش التركي مسؤوليته، وأدى الى مقتل تسعة مدنيين بينهم نساء وأطفال وإصابة 23 آخرين بجروح.

واستدعت بغداد على إثره القائم بأعمالها من أنقرة، وطالبت بانسحاب القوات التركية من الأراضي العراقية.

من جانبها، نفت تركيا مسؤوليتها عن الهجوم. وقالت الخارجية التركية إنّ “مثل هذه الهجمات” تقوم بتنفيذها “منظمات إرهابية”، داعيةً في بيان العراق “ألّا يقوم بإعلانات تحت تأثير البروباغندا الإرهابية”.

أخبار مماثلة

شعبية أردوغان ترتفع لأعلى مستوى لها منذ عامين بعد خطوات اتخذها ما هي ؟

أظهرت استطلاعات للرأي عامة وخاصة، أن شعبية الرئيس التركي،...

“لعدم سداد الأقساط” النظام السوري “يستولي” على أملاك المهجرين ومنازلهم في سوريا

صادر النظام السوري مؤخرا، آلاف الشقق السكنية العائدة لمهجرين...

اجتماع أميركي إسرائيلي “لوقف التصعيد الإسرائيلي في القدس “

بحث مسؤولون أميركيون وفلسطينيون، الأمس الأربعاء، المستجدات السياسية والميدانية...

أخبار شعبية

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا